7/28/2012

[Anime-Sniper] يقدّم لكُم الحلقة الثانية والعشرون من الأنمي الرّائع [Mawaru Penguindrum]

 
مرحباً بجميع زوّار و أعضاء مدوّنتنا الكرام نقدّم لكُم الحلقة الثانية والعشرون من الأنمي الرّائع
Mawaru Penguindrum



الاسم بالإنجليزية: Mawaru Penguindrum
الاسم بالعربية: دوران أسطوانة البطريق
بداية البث: 8/7/2011
نوع العرض: تلفزيوني
الشركة المنتجة: Brains Base
عدد الحلقات: 24
مدّة الحلقة: 23
النوع: دراما، غموض، عالم ما وراء الطبيعة، كوميدي، نفسي

التصنيف العمري: 17+



ثلاثة أشقاء يعيشون معاً في منزلٍ واحد ، وهم كانبا و شوما وهيماري،
ولكن هيماري لديها مرضٌ خطير جداً وقد تموت في أي لحظة،
ذهبوا يوماً إلى مركز حوض الأسماك وهناك انهارت هيماري ولم يستطع الأطباء أن يفعلوا لها شيئاً،
ولكن تحدث معجزة مذهلة... تابعوا معنا لتعرفوا المزيد.




ترجمة: Tamer Alhousan
ترجمة أغنية البداية: NeoGreYmon

ترجمة أغنية النهاية: X5 Spider

مُحاكاة: X5 Spider

توقيت الكاريوكي: X5 Spider

مؤثرات الكاريوكي: X5 Spider

مراجعة و تدقيق: KATANA


إعداد و تنسيق: Sniper-Snake

إنتاج و رفع: Sniper-Snake

تصميم الفواصل: NANASHI







الجودة عالية: HD
حجم الحلقة: 200
أبعاد الحلقة: 1280×720
كود الضغط: X264
كود الصوت: AAC
صيغة الحلقة: MP4


Mediafire

الثانية والعشرون

[Anime-Sniper] Mawaru Penguindrum - 22 [720p]



 مشاهدة ممتعة

هناك 6 تعليقات:

X5 Spider يقول...

شكراً جزيلاً على الحلقات

سريع ما شاء الله

أرجو لك التوفيق

و أستكمال جميع المشاريع

في أمان الله

(happy always ( khaled khaled يقول...

شاكـــر لكــــ الف شكــــــــر على اضافة الحلقات

غير معرف يقول...

جزيتم خيراً
للعلم اني انتظر حلقة قولقوا لثلاث اشهر الان وكل يوم خميس
ارجع لموقعكم اشوف نزلتوها ولالا والله بديت امل ي ليت تنزلون لنا
لو حلقة واسحبوا عليه .

Sniper-Snake يقول...

الله يسلمك

لا تقلق أخي أعدكم بأنّي سأكمل غولغو 13،

ولكن ظروفي لا تسمح لي بذلك أرجو أن تقدّروا هذا.

في حفظ الرّحمن.

غير معرف يقول...

^
على العكس عزيزي . خذ راحتك بالعمل و اضمن لك متابعو وفي لك

لكن العتب الوحيد هو انكم لا تقوم بتحديثات عن سير في أي مشروع هذا فقط
يستحب فعلا عمل مخطط لسير العمل

على كل حال خذ راحتك عزيزي فأنت بشر لديك ظروف و نحن مقدرين يكفي لعنة حذف الملفات

سلام

Sniper-Snake يقول...

شكراً لتفهّمك.

إرسال تعليق